Monday, September 8, 2014

Majlis Shura al-Mujahideen in Bayt al-Maqdis Eulogy for Al-Shabab Leader Ahmed "Mukhtar Abu al-Zubayr" Godane





















بسم الله الرحمن الرحيم


فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ أَنِّي لاَ أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِّنكُم مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ
فَالَّذِينَ هَاجَرُواْ وَأُخْرِجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَأُوذُواْ فِي سَبِيلِي وَقَاتَلُواْ وَقُتِلُواْ لأُكَفِّرَنَّ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَلأُدْخِلَنَّهُمْ
جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ ثَوَاباً مِّن عِندِ اللّهِ وَاللّهُ عِندَهُ حُسْنُ الثَّوَابِ
}

مَجلسُ شُورَى المُجَاهدين يَنعى أَميرَ حَركةِ الشَّبابِ المُجاهِدين الشَّيخ "مُختار أبو الزُّبير" رحِمَه الله

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على خاتم النبيين، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

ينعى "مجلس شورى المجاهدين في أكناف بيت المقدس" مجاهدًا فذاً من أبناء الأمة النُّجبَاء، وقائداً عظيماً من أُمراء المجاهدين العُظماء، ورُكناً قويماً من أركان مشروع إعادة تحكيم الشريعة الإسلامية الغرَّاء، وواحداً ممن بذلوا دمائهم لأجل دينهم فأوفوا له بذلك الفداء، إنه الشيخ المجاهد الصابر المرابط: "مختار أبو الزبير"أمير حركة الشباب المجاهدين في أرض الصومال الأبية، رحمه الله تعالى وتقبله في عليين، والذي ارتقى لجوار ربه مع اثنين من مرافقيه في غارة أمريكية صليبية حاقدة ليلة الثلاثاء 7 ذو القعدة 1435هـ الموافق 2 سبتمبر2014.

ورغم أن مُصابَنا في رحيل الشيخ أبي الزبير عظيمٌ وجَلل؛ تماماً كما هو مصابُ الأمة ومجاهديها فيه، فعزاؤنا أن الشهادة هي النهاية المحتومة لكل من سلك درب التوحيد وسبيل الجهاد في سبيل الله تعالى، وأنها الخاتمة التي وعد الله بها عباده الصادقين، وأنها الطريقة التي تمنَّى رسول الله - صلى الله عليه وسلم- أن ينتهي بها أجله، فأنعِم بها من شهادة يا أبا الزبير، وطوبى لك يا من ستشهد لك غزوات المجاهدين وانتصاراتهم وفتوحاتهم على مر الأزمان، كيف لا وأنت من وحَّدت الصفوف وجهَّزت الجيوش وأنفذت السرايا وشيَّدت للجهاد الصروح، لله درك؛ وأين في الناسِ مِثلُك يا حفيدَ الغُرباء.

كَــذا فليَجِلَّ الخَطبُ وليفــدحِ الأمــرُ . . . . . . . فليسَ لِعينٍ لم يَفضْ مَاؤُها عُذرُ
أخًا ماتَ بين الضَّربِ والطعنِ ميتةً . . . . . . . تقومُ مقامَ النصرِ إذْ فاتهَ النصرُ
كأنَّ بَنِي الصُّومَـــال يــومَ وَفـــاتِــــــه . . . . . . . نُجــــومُ سَماءٍ خَرَّ مِنْ بَيْنها البَدْرُ
عـليـك سَـــلامُ اللهِ وَقْفــــاً فإنَّنـــــي. . . . . . . رَأيتُ الكريمَ الحُــرَّ ليسَ له عُمْــرُ

وإننا إذ نُعزِّي إخواننا في حركة الشباب المجاهدين ونُشاطرهم مصابهم بِفَقد الشيخ أبي الزبير تقبله الله وأسكنه فسيح جناته؛ لَندعُوهم للمزيد من الصبر والثبات والصمود في مواجهة الحملة الصليبية الدَّاهمة، سائلين المولى عزَّ وجل أن يوفِّق ويُسدِّد أميرهم الجديد الشيخ المجاهد: "أبي عبيدة أحمد عمر" لِما فيه الخير والصلاح، ويُعينَه على حَمل هذه الأمانة الثقيلة؛ وأن يجعله خير خَلفٍ لخير سَلفٍ بإذن الله، إنه ولي ذلك والقادر عليه.

|| اللهم ارحم عبدك أبا الزبير وارزق أهله وإخوانه الصبر والسلوان، وانتقم اللهم ممن أعان وشارك في تعقبه واغتياله||

(وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَا يَعْلَمُونَ)

مجلس شورى المجاهدين

أكناف بيت المقدس


الأحد12 ذي القعدة 1435 الموافق 7 – 9 – 2014

وتقبَّلوا تحيَّات إخوانكم في الهيئة الإعلامية



مجلس شورى المجاهدين

ـ أكناف بيت المقدس ـ



الأحد12 ذي القعدة 1435 الموافق 7 – 9 – 2014

ــــ ـــــــــــــــــــــــــــ ــــ

المصدر:
مركز ابن تيمية للإعلام



لا تنسونا من صالح دعائكم
 

No comments: